بسم الله الرحمن الرحيم

         

موقع قبائل بني يزناسن يرحب بزواره الكرام

 

 

                           مأكولات                         

 

عن صفحة الأستاذ الناصري

 

الشوالة  Achchawwala ...في الثقافة الشعبية

شوالة ، اسم لعملية الحصد ..والشوالة جمع ، مفردها شوال Chawwal ، وهوالفرد الذي يقوم بعملية اشوالة، سواء مقابل اجرة او بتويزة الخ... ولكن المكننة الحديثة ( Les machines )قد نافست الشوالة ، في سرعة العمل ورخص الثمن ، وابعدتهم الى المناطق الجبلية ..

اشوالة( تشوالت ) حرفة مؤقتة .....ومنظمة بنظام وانتظام

رغم أن " تشوالت " حرفة تظهر وقت الحصاد فقط ، إلا أن لها رجال خبروا فنونها ومشاقها ، وشبهوا المساحة المراد حصدها بساحة المعركة ، والسنابل عساكر سيحاربوهم  بالمناجل وببقية عدة الحصاد ..لذا تجد في الشوالة " المقدم" ويكون في الوسط ، وشوالة في الميمنة وآخرون مثلهم في الميسرة وله مواط يجمع " القبضات " ليكون غمارات إلخ.

 

 


فترات الراحة .......عند الشوالة 
بكري، الشوالة كانوا يبدؤون عملهم مباشرة بعد صلاة الفجر. ومع وقت " اضحى " يستريحون لتناول " الترييقة " ، ويواصلون عملهم حتى صلاة الظهر وتناول الغذاء ، ليقوموا للحصاد حتى صلاة العصر وتناول الشاي أو القهوة ، ليستأنفوا عملهم ويختتموا عملية حصاد ذاك اليوم مع غروب الشمس ، بالصلاة على النبي ( ص)
.

 

 

 

فريك القمح ........هذا وقتو ( ماي )

يقول المثل الشعبي : " دخلتو ياكل لفريك ....رجع لي شريك " . والمقصود ب " لفريك " هو فريك القمح . ويتأتى " لفريك" من القمح غير الكامل النضج بطريقتين :

 1- تشويط "شواطات" على النار وفركها بالأيدي للحصول على فريك مشوي .2

- فريك مفور ،  ويتم بفرك السنابل النيئة بالأيدي للحصول على حبوبها لتفويرها، ويكون آنذاك... فريك مفور.

 

 

وسائل نقل السنابل ......من الفدان إلى النادر

بكري ، كانت السنابل المحصودة ، تنقل إلى النادر ( البيدر ) لدرسها ، فوق ظهور الدواب من بغال وحمير ، مستعملين شباكا من الحلفاء أو الجوث ( القنب ) ..أما حاليا فقد صارت السيارات والعربات المجرورة بمحركات أخرى ، هي البديل السريع لربح الوقت في نقل السنابل إلى " النادر". أما الدواب فقد تركت للجبال والمناطق الوعرة .

 

 

 

 

 

 

لإضافة تعليق رجاء الضغط  هنا

.........................................

 

 

 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي المشرف على الموقع

 

 

Compteur Global gratuit sans inscription