موقع قبائل بني يزناسن يرحب بزواره الكرام

 

رجال ونساء المقاومة

 

المحسن السيد الدخيسي

 

 

بتصرف من كتاب  : بنو يزناسن عبر الكفاح الوطني للأستاذ قدور الورطاسي

 

من مواليد 1280 ه تقريبا الموافق ل 1863 م ، ومن المحقق أنه عمَّر أكثر من قرن واحد ، وينتسب إلى قبيلة هوارة.

نشأ في بيت البطولة والكرم وحسن السلوك لذلك عاش مضرب الأمثال في لين العريكة وطيب الأخلاق وقلده الحسن الأول مسؤولية قيادة هوارة ولما يزل شابا.

وأبلى البلاء الحسن في عهد ثورة أبي حمارة ، وفي كل المواقف الوطنية كان موضع إعجاب وإكبار وحينما تطور الوعي الوطني لى المطالبة بإعلان الاستقلال وقف موقف المدافع عن حرية الأفكار.

فانتشر الوعي الوطني في قيادته بصفة واسعة ، وذلك بفضل مرونته وحسن سلوكه وتقديره للوعي الوطني .

وفي أزمة 1953 ، خيرته السلطة الاحتلاية بين الاستمرار في قيادته والاعتراف بالوضع الجديد ومحاكمة الاستقلاليين ، فأبى عليه نبله ووفاؤه أن يخلع من رقبته ما طوق به من عهد العرش الشرعي ، فأقيل من مسؤولية كقائد على قبيلة هوارة ، فالتزم سكنه موئل رجال الفداء وجيش التحرير.

وفاته :

في يوم الأربعاء ذي القعدة الحرام 1387 ه الموافق 13 فبراير 1968 م  ، كان القائد سابقا المحسن السيد الدخيسي الهواري في ضيافة الرحمن أحسن الله ضيافته ، وصباح الخميس الموالي شيع إلى مقره الأخير مودعا من آلاف المعجبين بمكارم أخلاقه.

وهكذا سجل المرحوم صفحات من مختلف الأمجاد وأصبح في ضيافة الله مدعوا له بالرحمة والغفران ممن أعجبوا بكرمه ونبله ووفائه. أحسن الله ضيافته وأكرم مثواه.

 

           رجال ونساء المقاومة

             Compteur Global gratuit sans inscription